Tuesday, March 20, 2007

كل واحد يخلي باله من قفااااه


أعتذر لكم عن تأخر الجزء الثاني (من محروسة كشفت وشها) وذلك لانشغالي وإليكم قصة أسأل الله أن تحوز إعجابكم وهي من وحي كرامتنا المهدرة والتعديلات الدستورية


كل واحد يخلي باله من قفااه
تجمع ثلاثة من الوزراء وبعض متخذي القرار في البلاد في قصر الرئيس الجمهوري في انتظاره بعد أن جد في طلبهم سريعا دون معرفتهم بالسبب...وزير الإعلام : سيدي فخامتك طلبتنا منذ لحظات ... تحت أمر معاليك
الرئيس : صحيح يا عصمت آآآ ... آآآ . والله يا عصمت لا اعرف كيف ابدأ الكلام .. ولكني اشعر انه أمر غريب .. ترددت طويلا قبل أن أحادثكم فيه .. ولكني في النهاية رأيت أن علي أن أستشيركم فيه .
الوزير : ولماذا التردد سعادتك ... هل هو أمر حرج لهذه الدرجة
الرئيس : ربما أشعر أنا به أن به بعض الحرج ولذلك جمعتكم لأستشيركم فيه
وزير آخر : سيدي لما التردد اطلب ما شئت ينفذ ... فأنت زعيمنا وعلينا طاعتك .. مر ولا تتردد ... ربما ما يجول في رأسك هو إلهامات ربانية فيها صالح شعبنا وأمتنا وبلدنا الحبيب .....
الرئيس : خير .. والله أنا سأخبركم وأنت تستطيعون تقدير الأمر ... رأيت أمس في منامي أن الشعب كله قد تجمع أمام قصري رجالا وشيوخا وأطفالا ونساء والجميع يقف في صف طويل لا أرى له نهاية ... رأيت كل الأعمار رأيت كل الأوساط رأيت أناسا لم أتوقع أن أمثال هؤلاء يعيشون في بلدي الجميع يقف في الصف وكلما جاء الدور على أحدهم تقدم نحوي وأحنى رقبته أمامي و رفعت يدي إلى أعلى حتى ظهر إبطي من شدة العزم ثم هويت بكل قوتي على قفاااه.....ا
الوزير : قفاه يا سيدي
الرئيس : نعم قفاه ... ألا تصدقونني
أحد الحضور : لا لا طبعا نصدقك أنا لا أعلم ما العجب في هذا ونظر نظرة عتاب للوزير المتحدث
الرئيس : بالطبع كان من المكن أن تمر هذه الرؤية دون أن تحيرني لكن جدتي قالت لي من قبل أن أي رؤية تراها وأنت نائم فهي رغبااات مكبوته وجب عليك تحقيقها وإلا من الممكن إن ينقلب الأمر بمرض نفسي ، وكذلك تذكري لكلام أحد العرافين أن أكثر الرؤى تمثل فتوحا للبشرية إذا تم استغلالها بشكل صحيح ... خشيت أولا أن اتحدث اليكم في أمر هذه الرؤيا وترددت في
الوزير : جنابكم كيف تتردد في أمر مثل هذا ترددك في حد ذاته ضرر عليك وضرر على الرعية وعلى البلد والشعب كيف تتردد...
وزير آخر:. هذا والله إفناء للذات... سيادتك كان لازم تقول لنا منذ استيقاظك ولا تنتظر إلى هذه الساعة المتأخرة من النهار علينا إن نتحرك بسرعة فربما مرور الوقت فيه خطر عليك وعلينا
الرئيس: وماذا سنفعل أنا لا أريد مشاكل ولا أريد أن أسبب أزمة داخلية
وزير الإعلام : لا لا لا تقلق جنابك كل شئ إن شاء الله سيكون تمام مثلما رأيت بالضبط كل ما رأيته في الرؤية سيحدث جهارا نهارا غدا وعلينا أن نتحرك الآن وسأرتب لك كل شئ .
( بينما كان الأسطى طه وعم أيوب والباش مهندس أشرف والدكتور سمير يشاهدون مباراة كرة القدم بين مصر ونيبال بإحدى مقاهي القاهرة القديمة على مقربة من مسجد الأزهر إذ انقطعت إذاعة المباراة وخرج بيان جمهوري عاجل من رئاسة الجمهورية) يقول البيان :( تقرر غدا في تمام الساعة العاشرة صباحا تجمع كل السادة المواطنين بشتى أعمارهم وبشتى درجاتهم العلمية باستاد القاهرة الدولي وتهيب رئاسة الجمهورية بالسادة الحضور الإلتزام بالموعد المحدد ... وعلى الجميع إن يحضروا متاعا ومأكلا ومشربا يكفيهم لمدة أربعة أيام ... وذلك لتفضل سيادة الرئيس بضرب جميع المواطنين بيده الكريمة على القفا على أن يقوم الجميع بالاستحمام مع ضرورة تنظيف القفا والظهر جيدا ) انتهت إذاعة البيان واستكملت المباراة ... وبعد انتهاء المباراة ظهرت أحدى المغنيات المشهورات بأغنية جديدة ذات لحن عذب وفيديو كليب يتناغم مع اللحن الجميل تقول في مطلعها ( ضرب القفا ماا يجيب جفا ده يجيب دفا ) انصرف جمع من المشاهدين من القهوة ... وبقي آخرون
عم ايوب : أنا بعد 60 سنة اضرب على قفايا ... انا بعد الشيبة دية أقف في طابور استني و ... لالالا مش ممكن ده يحصل.!!!!! أنا بكرة ... بكرة بكرة مين ... أنا .. دلوقتي هروح أعمل عملية تجميل استأصل فيها قفايا ويبقى ضهري لاااحم في راسي على طول ، ولا اضرب على قفايا أبدا ولا يتقال أبدأ بعد العمر ده إني اضربت على قفايا . الاسطى طه : ايه يا عم أيوب أنت تطول الريس بجلالة قدره يضربك على قفاك ده وسام شرف ده كفاية إن أيديه تلمس قفايه والله ناس مش فاهمه حاجة ، أنا ماشي يا جماعة هاروح أخلي العيال وأمهم يستحموا ونروح من دلوقتي عشان نقعد في مكان كويس ويمكن نلحق نقعد في المقصورة جنب الريس ده هيبقى يوم حدوته
م /اشرف : لا لا انت بتقول إيه يا اسطى طه الموضوع بردو فيه شئ من قلة الكرامة وقليل من الإهانة أنا شخصيا هلبس بلطو بياااقة عريضه وأروح بخوذة الشغل ييجي يضربني ايديه مش هطول قفايه ان شاء الله
د سمير : يا اخونا انتو مكبرين الموضوع شوية إيه المشكله لما ييجي يضربك الزق قفاك في ضهرك الضربة هتيجي على راسك أو على ضهرك وخلاص مشووو حلكووو ، وبعدين ما دامت الإهانة طيلانا كلنا تبقى مش إهانة لحد معين بل ممكن يبقى اللي مضربش هوه الغريب بعد كده ، وتتم معايرته ومش بعيد يتسجن لعدم أداءه الواجب الوطني .
وفي الصباح خرجت الصحف تتبارى في وصف الحدث المرتقب بأنه التواصل والتلاحم بين القيادة والشعب ، كان عنوان الجريدة الحكومية الأولى ( آن لهذا الشعب أن يكرم ) وكتب في صفحات الصحة تحت عنوان
( اكتشاف علمي جديد )
the kafaa إن الذكاء العقلي متصل بغدة لنفوية تقع بين الرأس والظهر وفي منطقة تسمى أما تفاصيل الخبر فجاء فيها أن الحركات العنيفة التي تقع على القفا لها تأثير صحي عالي يتصل بطول العمر وقوة الذكورة لدى الرجل والإخصاب لدى المرأة
أما في باب حظك اليوم فكان أول الأبراج ( رزق يسااق إليك من الخلف ) وآخر برج كان ( ستسمع صوتا عنيفا ولكن لن تشعر بشيء(
وجاءت الساعة العاشرة وتجمعت ملايين البشر داخل وحول الاستاد بل إن التجمعات بلغت وسط المدينة من كثرة الناس وهاهي جحافل قوات الأمن تنتشر في كل شبر من المكان ويتم اعتقال المشتبه فيهم كما يتم تفتيش الرجال بعناية .. وبدأت الحوارات تدور بين الناس: اأنت جبت معاك أكل إيه لليومين دول ... والنساء يتحدثن عن اللحوم الجافة أنها أفضل طعام لهذه الظروف... والأخريات يقلن لا المعلبات أحسن .. أما الأطفال والطلاب فقد جلسن يكتبن الواجبات المدرسية فقد أعطت المدارس واجبات انتهازا لفرصة أيام الإجازة الأربعة ... فاجتهدت كل معلمة وكل معلم في تكديس عشرات الورقات من المقرر على الطلاب لكتابتها كواجبات منزلية... أما الشباب من الجامعات فبدأ في البحث فور وصوله على مكان تجمع الفتيات ليقفن أو يجلسن هذه المدة على مقربة منهن أملا في الوصال وتسمع بينهم هذا الحوار ،،، تصدقوا أن الفكرة بتاعة القفا دية لذيذة هيبقوا يومين ظراف... ويجيبه آخر : يا عم آه الواحد يأنتخ شوية من الكلية والخنقة
أما الآباء فتستمع لحديثهم الأكثر أهمية بعضهم يسأل : أنت جبت الكولمن ده منين وبكام ... وبعضهم احضر معه التلفزيون بالبطارية لكي لا تفوته مباراة كرة القدم للدور قبل النهائي لدورة الصداقة المقامة بالعراق بين العراق وأمريكا ليلعب الفائز النهائي بين مصر
وإسرائيل . ولقد أقامت إحدى القنوات الفضائية هذا الحوار مع أحدهم سائلة إياه عن موضوع ضرب القفا هذا فعلق على السؤال قائلا : في الحقيقة الموضوع نفسه مفهوش مشكلة ولكن كان من الواجب أن يكون النظام على نحو أفضل من هذا بل كان من الممكن أن تتم مشاركة كل الوزراء وبعض رجال مجلس الشعب وبعض كوادر الحزب ليقوموا بهذا العمل نيابة عن السيد الرئيس وذلك حرصا على عدم إجهاد سيادته وكذلك حفاظا على النظام والأمن وسلامة المواطنين ، وبالطبع هذا إحياء من جنابه لعادة فرعونية قديمة الأزل منذ 7 آلاف سنة فالحدث نفسه له العديد من الايجابيات منها اتصال الجيل الحالي بالجذور وإحياء عادة قديمة تجعل الشباب يعتز بمصريته وباتصاله بالفراعنة وكذلك سمت حضاري أمام العالم كله في الاستاد إعلانا منا ومن الشعب جميعه بقدرتنا على تنظيم المونديال تحت رعاية السيد الرئيس في 3010وأرى هناك جماعة التفت ... يظن الرائي للوهلة الأولى أنها مظاهرة ولما تقترب منهم ترى إنها مجموعة من الصينيين أقاموا معرضا كبيرا احضروا بضاعتهم من خيام بلاستيكية وأدوات طهي خفيفة لبيعها في هذا التجمع المهيب استغلالا للظروف علاوة على انتشار الباعة الجائلين لبيع الأطعمة وبعضهم يبيع الكريم والعطور وكان أحدهم يردد قائلا عطّر قفاك تنول مناااك ... وترى هناك جماعة أخرى تتناقش بصوت مرتفع عن مباراة نيبال مع مصر ويعلو صوت أحدهم قائلا والله مفيش حل في الكرة المصرية أبدا... والآخر يقول همه غلطوا غلطة عمرهم أنهم مشوا الجوهري .
وفي وسط هذا كله نصب سرادق ضخم كبير تقدمه منصة ذات أجهزة صوتية ومشروبات ومأكولات يجلس عليها نخبة من الرجال والنساء ويبدو عليهم أنهم من صفوة هذا المجتمع وعلقت خلفهم لافتة كبيرة كتبت بخط الثلث البديع وتحمل عنوانا لمؤتمر شعبي مهيب
( الإشكاليات والتحديات الامرئية التي تواجه الوحدوية التدريجية المجردة وتأثيرها على القفا وعلى مقربة من التجمع جلست جماعة كبيرة يبدوا على مظهرهم وملبسهم تمسكهم بالدين جلسوا في حلقة وتناوبوا قراءة القرآن والدعاء عسى أن يفرج الله هذا الكرب ويزيح عن الشعب هذه الغمة .وخيم الشعب في انتظار الضرب على القفااااااا
.....

15 comments:

محمود سعيد said...

آآآآآآآآه يا خوفى يا مصر

بس ده فعلاً حال الشعب المصرى النهاردة
مش بكره

Anonymous said...

ازيك يا أ وليد قصصك روعة والله ودية بالزات تخرج شوية الواحد من قرفه وزي ما بيقولو شر البلية ما يضحك بس زي ما قال محمود سعيد فعلا مصر كده دلوقت الصورة دية فعلا هيه الواقع على العموم مش هطول عليك عشان بس هروح اشوف الراجل العجوز ده عمل الملية فين علشان الحق أعملها واستعد من دلوقتي
سمعة

Anonymous said...

saaalkheer alyk ya sookr your story 2 funy and 2 looooong try 2 make it short 2 all
22222

..... أنــــا said...

الأخ الحبيب محمود سعيد أشكر لك مرورك بمدونتي والتعليق على القصة ...
الأخ سمعة أشكرك على زيارتك المدونة وقراءة القصة والتعليق عليها وربنا يعافينا ومعاااش اللي يمد ايده عليك ...
الأخ2
فعلا القصة طويلة بعض الشئ وفكرت أن أكتبها على المدون على مرتين لكن لأن ثقة الناس ربما تهتزل لأنني إلى الآن لم أكمل قصة محروسة ففضلت أن أعرضها كلها وشكرا على مرورك بالمدونة

Anonymous said...

قصة حلوة فعلا
واضحة و صريحة وطريفة
احنا فعلا كدة
بس الاخوان ليه ملهمش دور فى القصة؟؟
ظنيت فيهم انهم يقدروا يعملوا اكتر من الدعاء و انتظار الفرج
اعتقد ان القصة ممكن تطول شوية لو زاد عدد الافراد الموجودين على القهوة بحيث تمثل شرائح اكثر فى المجتمع فى الوقت الحالى..نتمنى لك المزيد فقصصك جديرة بالقراءة و الاهتمام

ذات الدين

..... أنــــا said...

الأخت ذات الدين
السلام عليكم شكرا على مرورك وقراءتك وتعليقك ... لكن هل الإخوان يجلسون على القهاوي كي نعدهم من شريحة زوار القهاوي ...الاخوان اعتادوا على مقابلة الناس في المناشط الثقافية والسياسية والخدمية في بعض الأحيان وتأخروا كثيرا في الاتصال بهذه الشرائح التي هي الجز الأكبر من الشعب وحتى لا أكون غير دقيق ربما في الاسكندرية نجد اتصال أكبر بين الاخوان وكل شرائح الشعب لكن في القاهرة مثلا أحسب أن هذا الاتصال يكاد يكون معدوم.. لكن على كل حال جزاكم الله خيرا على المداخلة وعلى الملاحظة

Anonymous said...

مفيش حد يوحد ربنا يفكر إنه يقطع اليد اللي هتضربه هو كل الناس بتأقلم نفسها على الظلم ، هو احنا كده ليه المصرين فعلا سلبيين أوي أوي مفيش فايدة شعب بيحب يضرب على قفاه صحيح
د / عزة

Anonymous said...

قلم يستحق أن ترفع له القبعات ورؤية سياسية عميقة وبليغه وساخره

قلمك لاذع حقا يا أخى ورغم سخريته المريرة فهو لا يعطى رسالة انهزامية للقارىء بل تحليلية فقط

أضحكنى هذا المقال بقدر ما أبكانى

تحياتى لك وننتظر المزيد

Anonymous said...

جميلة روعة يا وليد ودمها خفيف أوي وخصوصا آن لهذا الشعب أن يكرم وبتاعة رزق بساق اليك من الخلف دية يا رت تكتب كومدي على طول وبلاش تراجيدي احسن مش ناقصة
شاب حر

Anonymous said...

مضحكات مبكيات فعلا
قلمك مميز وننتظر المزيد
بنت مصر

Anonymous said...

انت منين ... ممكن نتعرف .. بصراحة عجبتني مدونتك أوي واحب اتعرف عليك يا ريت تقبلني انا اضفتك في الماسنجر يا ريت تقبل لانك واضح بترفض كل لما احاول اضيفك
ايميلي باسم sarab77 @hotmail.com
شكرا

..... أنــــا said...

السلام عليكم ورحمة الله
الأخت دكتورة عزة أشكر لك مرورك على المدون والاهتمام بقراءة القصة والتعليق عليها
الأخ شاب حر شرفتنا بمرورك
الأخت الفضلى بنت مصر شاكر لك تعليقك
الأخ الفاضل سراب لقد قبلت إضافتك وأهلا وسهلا بك على الماسنجر
وليد السيد

Anonymous said...

قصة ظريفة وممتعة بس إنت مطلع الناس كلها سلبية ليه .. وهل تقصد بالناس اللي بتدعي وبتقر قرأن الإخوان ... بس الإخوان مش سلبيين كده وغيرهم فيه كتير بردو عندهم دور ..ممش عارف حاسس انك متشائم أوي ليه ... مع إن أول مرة ادخل مدونة واحس ان صاحبها متفائل ومبيشتمش في حد بس القصة دية سودا أوي .. طب حتى حط الأمل في أي حد ومتضلمهاش أوي كده ..بس بعيد \من التفائل والتشاءم القصة فعلا حلوة وبردو بتاعة محروسة دية حلوة أوي بس عاوزينها تكطمل
سيد الرجاااال

Anonymous said...

إحنا هنقضيها قصص مفيش شوية كلام جد بقه ... عاوزين شوية نكت
saaameeehhh

..... أنــــا said...

السلام عليكم
الأخ سيد الرجال أشكرك على تعليقك وعلى قراءة البوست وشاكر ليك ثناءك
الأخ اللي عاوز شوية جد القصة الجاية ... قصة بردو بس مضحة شوية ربما تلبي احتياجك وبعدين وهوه فيه نكته أكبر من النكته اللي عايشنها اليومين دول
وليد السيد